الأربعاء، 30 يوليو، 2008

:: لطفاً .. كن بخير ::

لطفاً .. كن بخير

فقدتك

نعم اليوم استيقظت لألقي كلماتي

حروف لن تصلك

لكني فقدتك

هل تعجب كيف وصلت اليوم لتلك الحقيقة المفرغ منها كل خلافاتنا

لا أدري .. و لن تجد إجابة عندي حقاً

استيقظت لأجدني فقدتك

ألم تتساءل يوماً كيف فقدتك ؟

لا أعرف و لا أظنني يوماً سأعرف !!

لكني لا زلت احبك ..

لازلت أغفو على رائحتك ..

أقلت لك قبلاً إنني لا زلت احتفظ بزجاجة من عطرك ؟

أنبهتك يوماً لعشقي لبحر عينيك العسلي ..

لا زلت أغرق بهما صباحاً لأرسو على أمان ذراعيك ليلاً ..

أتنشق عبيرك المعطر لوسائدي الخاوية ..

أفاجأتك صبيحة يوم بأني لا أستطيع الرؤية سوى بك ..

أأريتك بمقلتي كيف تكون نظرة العاشقة دون خلطها بخوف الحبيبة ..

أأخبرتك لمرة كيف يحيا قلبي ببعدك ..

أو لعلي كنت باحتياج لأن أتلقى عزائك بغربته عنك ..

ألي أن أخبرك كيف لا زلت أحيا لحظة ارتمائك على ذراعي و أنفاسك تتقطع بين همساتك " دعيني أموت على صدرك "

 

يا ربي لا زلت أتذكر عبراتي المنسدلة .. كأني أريدك أن تستنشق أنفاسي فلا أفقدك ..

و مع هذا .. ها أنا فقدتك

 

أأعلنت لك عنادي مرة عن التنازل عن حبك الساكن بخبايا العمر ..

أأخبرتك أني لا زلت أجول دروبنا و أماكننا السرية ..

لا زلت اجلس إليك أواخر ليالي العمر لأحدثك عني و لأحلم معك ..

لا زلت حولك و لا زلت معي لم يتغير شيء ..

لكني نحيت خلافاتنا جانباً .. و أبقيت العشق ..

أتعلم لما أعلنها اليوم ؟!

انه نفس اليوم الذي طلبت مني أن أدعك بين ذراعي و أنفاسك تتقطع و عبراتي أخفيها عنك ..

لتستيقظ صباحاً لتخبرني ببساطة

" لم أرغب بشيء سوى أن أغفو على ذراعيك للأبد "

قاطعتك سريعاً أنهرك ..

لكن أتعلم لقد حُفرت كلماتك بالقلب ..

فلطفاً .. كن بخير .

 

 

 

 

 

 

 

 

الأحد، 20 يوليو، 2008

:: أحبك ::

أحبك

قال لي رجلاً ذات يوم هو أنت:

صغيرتي ليس لي سواكِ لا أستسيغ حياتي دونك ..

حب العمر كنتِ و لا زلتي ..

و لن تكون لي بعدك حبيبة تسكن أحلامي الحيرى ..

ارتعشت كلماتك على أوتار قلبي ..

و ارتعت لغفوتي عن حبك ..

فارتعدن نبضاته ..

و انتفض قلبي من غفوةٍ دامت عمراً ..

لأعلنها إليك .. أحبك ..

و تأخذني أحلامي بك .. لأتدثر بحبك ..

ليقيني صقيعا لازمني لفصولٍ .. خلتها دامت أبداً ..

تمر أيامي بحبك .. ليمر حبك من أيامي ..

ليغمرني صقيع لا يذوب بعدك .

 

الأحد، 6 يوليو، 2008

:: صافرة الرحيل ::

 

 

 

صافرة الرحيل

 

 

 

ترانيم كلماتك تحفر بذاكرتي

يصدح حولها صفير فراقك

أطلقهما خلف صافرة رحيل تدوي

ترحل عيناي مع كل قطار مغادر

أترقب نزوحك بعيداً

مستسلمة أنا لملحمة وداع جديد

تعود عيناي تقف عليك قليلاً

حتى تطلق صافرة رحيل أخرى

و كلماتك ترسم بقلبي خارطة حزن و بقايا مدن من احلام خربة

أتاملك بقناع دماثة مفتعلة

أو لعلها بقايا روح لم تخنع للهزيمة

أستسلم

متعجلة موعد رحيلك

أتلهف لصافرة قطارك

تشفق علي طول أنتظاري

أودعك سريعاً

بلهفة أغادر

عبراتي تتجمد

لتظل ألماً لا يغادرني

مع صافرة قطارك

 

 

 

 

 

سلالتي الريح عنواني ترانيمِ المَطَر